اللواء المسماري: «إعلان القاهرة» أفسد مشروع كبير جدًا كان يحاك ضد الأمة العربية 

اللواء المسماري: «إعلان القاهرة» أفسد مشروع كبير جدًا كان يحاك ضد الأمة العربية 

[ad_1]

قال الناطق باسم القوات المسلحة العربية الليبية اللواء أحمد المسماري، إن “«إعلان القاهرة» أفسد مشروع كبير جدًا كان يحاك ضد الأمة العربية”، لافتَا إلى أنه “جمع كل المبادرات الإيجابية السابقة في ورقة واحدة أمام المجتمع الدولي”.

وأضاف «المسماري» خلال مداخلة هاتفية لـ «راديو مصر»، الأحد،  أن “«إعلان القاهرة» وضع المجتمع الدولي أمام مسؤولياته الحقيقية في الوصول لحل سياسي للأزمة الليبية”.

وأشار «المسماري» إلى أنه “بأوامر من أردوغان حاولت المليشيات الهجوم على سرت والتقدم من منطقة الشويرف إلى قاعدة الجفرة العسكرية”، لافتًا إلى أن “القوات المسلحة شنت غارات جوية متتالية أمس على مليشيات مسلحة بمنطقة الهيشة وتم دكها وإحداث خسائر كبير في صفوفها”.

وتابع؛ أن “القوات الجوية استهداف اليوم مجموعة مسلحة بمنطقة الشويرف حاولت التقدم بـ 40 سيارة مسلحة وقامت قواتنا الجوية باستهداف تلك السيارات وتدميرها وأوقعت خسائر كبير جدا في صفوف تلك المليشيات”.

وأردف، أن “القوات المسلحة تقدمت إلى موقع القصف بـ «الشويرف» وغنمت 7 سيارات وسيارة وقود وسيارة مخابرة”، واستطرد أن “هجوم اليوم يدل بشكل قاطع أن أردوغان والمليشيات لا يريدون وقف إطلاق النار”.

وأكد اللواء أحمد المسماري، أن “أردوغان يريد السيطرة على مقدرات الشعب الليبي من نفط وغاز وعلى الموانئ الرئيسية”، موضحًا أن “أطماع أردوغان في ليبيا واضحة وهو ليس وحده في تلك المعركة فمعه قطر ودول أخرى”.

وختم «المسماري» مؤكدًا على أن “أردوغان يعمل بالوكالة لصالح مشروع كبير جدا يستهدف القومية العربية والأمن العربي”.

الوسوم

[ad_2]

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من الساعة 24

مقالات دات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *